منتدي الامير
اهلا ومرحبا بك في منتدي الامير
اذا اردت التسجيل برجاء ادخال اسم عضو مناسب وباسورد ويجب ان يتكون الباسورد من ارقام وحروف لكي يتم قبوله مع تحيات اداره المنتدي
منتدي الامير

برامج كمبيوتر برامج جوال صور فيديو وترانيم


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

ما معنى أن نقول عن يسوع المسيح انه: "...مولود من الآب قبل الدهور"؟

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

Admin

avatar
Admin
Admin
ما معنى أن نقول عن يسوع المسيح انه: "...مولود من الآب قبل الدهور"؟



الرد:

عندما نقول: "مولود من الآب قبل كل الدهور", لا نعني فقط انه مولود قبل كل الخليقة بل انه مولود خارج الزمن. الابن أبدي مع الآب أي انه مساوٍ له في الجوهر ومشارك في الأبدية. الزمن شيء مخلوق ابتدأ مع الخلق, أما الأبدية فتفوق أو تتجاوز المخلوق. لكننا نقرأ أيضاً في مطلع إنجيل يوحنا: "في البدء كان الكلمة". هذا "البدء" لا يعارض " مولود قبل الدهور". انه أيضاً خارج الزمن لأن الكلمة, المسيح الله, " كان وهو كائن وسيكون" (رؤيا 1: 8 ) منذ الأزل.



ما معنى الأبدية؟

ج: عندما نقرأ في الإنجيل كلمة السيد: " قبل أن يكون إبراهيم أنا كائن" (يوحنا 8: 58), نلاحظ انه قال " أنا كائن" وليس " أنا كنتُ". هذا " الخطأ" الظاهري في استعمال الفعل يعطينا فكرة عن سر الأبدية التي تتجاوز مقاييس الوقت والزمن. " أنا كائن" يعني موجود على طول لا بدء له ولا نهاية.



إذاً الأبدية عكس الزمن!

ج: لا يمكننا ان نقول ان الأبدية عكس الزمن كما نقول ان طويل عكس قصير. ليست الأبدية جمودا بلا حركة لأنها تفوق الثبات والتغير في آن. لا تنفي الأبدية التاريخ لأن الله تجسد في التاريخ في مكان وزمان معينين. عند المجيء الثاني للسيد سيتجلّى الزمن مع الإنسان وكل المخلوقات. عندئذ سيكون عالم جديد وسماوات جديدة وزمن جديد. ويبقى الله " لأنه هو الإله الحي القيّوم للأبد وملكه لا ينقرض وسلطانه إلى المنتهى" (دانيال 6: 27)

http://alamir.forumalgerie.net

Jesus Daughter

avatar
Admin
Admin

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى